مقدسيون: المطبعون لا يمثلون إلا أنفسهم ولن يغيروا الواقع مطلقًا

١٥/‏٩/‏٢٠٢٠

مقدسيون: المطبعون لا يمثلون إلا أنفسهم ولن يغيروا الواقع مطلقًا

أكدت الفعاليات الاعتبارية والدينية والشعبية في مدينة القدس المحتلة، أن من يجتمع في واشنطن (مسؤولون اماراتيون وبحرينيون) لتوقيع اتفاقيات بيع القدس للمحتل لا يمثلون الا انفسهم.

وقالت الفعاليات الاعتبارية في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء: "إننا كأمة عربية وإسلامية على ثقة أنا ما يفعله هؤلاء لن يغير من الواقع شيئا فالأمة كلها متمسكة بعروبتها وبثوابتها وبدينها وقدسها وترابها".

وأضافت: "ما أقدمت عليه دولة الإمارات العربية ومملكة البحرين من تطبيع مجاني مع الاحتلال يمثل قمة السقوط الأخلاقي والسياسي والاستراتيجي لهما ولكل المطبعين.

وأشارت إلى أن هذه الاتفاقيات تمهد لتحالف استراتيجي أمني وعسكري معها ضد إرادة الأمة وشعوبها ومصالحها وأمنها القومي.

ولفتت إلى أن التطبيع مع العدو يشكل طعنة غادرة لشعبنا الفلسطيني، ولكل نضالاته وتضحياته، وتشريع لكل ما يقوم به الاحتلال من اجراءات وممارسات قمعية وإذلالية بحق شعبنا، وشرعنة لمشاريعه ومخططاته في الضم والتهويد وخلق الأمر الواقع على الأرض، وكذلك المس بالمسجد الأقصى ومكانته، كمكان مقدس لاتباع الديانة الإسلامية.