الإفراج عن الصراف الذي خُطف أمس في شتورا وتركه في جرود بريتال

١٨/‏٩/‏٢٠٢٠

الإفراج عن الصراف الذي خُطف أمس في شتورا وتركه في جرود بريتال

أُفرج عن المخطوف "ف. إ. م" صاحب محل للصيرفة في شتورا، وقد تركه خاطفوه عند جرود ​السلسلة الشرقية​ من جهة ​بريتال​، بعد مضي أكثر من 12 ساعة على خطفه، وهو في حال صحيّة جيّدة.



وبات في عهدة دوريّة من ​فرع المعلومات​ في ​بعلبك​.


وكانت قد أعلنت قيادة الجيش اللبناني - مديرية التوجيه، في بيان أمس، أنّ "بتاريخ 17 أيلول 2020، أقدم مسلّحون ينتحلون صفة أمنيّة يرتدون سترات مُدوّن عليها (مديرية المخابرات)، ويستقلّون سيارة جيب نوع "شيروكي"، على خطف المواطن (ف. م) من الساحة العامة في شتورا وفرّوا به إلى جهة مجهولة"، مشيرةً إلى أنّ "التحقيق بوشر في الحادثة، وتجري متابعة الموضوع لتوقيف المتورّطين".