وفاة طفل إثر نوبة قلبية خوفا من "تحدي مومو"!

١٩/‏١٠/‏٢٠٢٠

وفاة طفل إثر نوبة قلبية خوفا من "تحدي مومو"!

ذكرت تقارير إعلامية إيرانية، إن طفلا توفي نتيجة إصابته بنوبة قلبية، خوفا من "تحدي مومو" الذي لوحظ انتشاره مؤخراً في محافظات جنوب إيران.

وقالت وكالة إرنا الرسمية، إن تلميذا في الحادية عشرة من عمره، من مدينة الأهواز بإقليم خوزستان، لاقى حتفه تحت تأثير "تحدي مومو"، فيما أضاف موقع عصر إيران، إن الطفل توفي جراء نوبة قلبية، بعد خروجه من المنزل، بعد إصابته بتوتر ورعب شديدين.

وقالت شرطة الإقليم، إنها لم تتلق أي شكوى بشأن وجود ضحايا لتحدي "مومو" في مدينة الأهواز.

وكانت الشرطة الإيرانية، حذرت الأهالي الأسبوع الماضي، من التعامل أو الرد على "تحدي مومو" الذي ظهر مؤخراً عبر تطبيق "واتساب" في عدة محافظات جنوبية.

ودعت الشرطة الأهل إلى منع أطفالهم من التفاعل مع هذا التحدي، لما يشكله من خطر كبير على حياتهم.

وكان التحدي أثار الجدل عام 2018، بسبب الشكل المرعب لبطلة اللعبة، ذات الشعر الأسود والعيون الجاحظة والتي تسبب الرعب للملايين من رواد مواقع التواصل الإجتماعي.

وبدأ "تحدي مومو" الذي يشبه إلى حد بعيد تحدي "الحوت الأزرق"، عبر تطبيق "واتساب". ويواجه المستخدمون تحدياً للاتصال بـ "مومو" (Momo)، عن طريق إرسال رسائل إلى رقم غير معروف، ويصطدم الأطفال الذين يتواصلون مع الرقم، بصور مخيفة ورسائل تهديد ويشجعهم التحدي على القيام بأعمال عنف تنتهي بالإنتحار.

"روسيا اليوم"