علماء يابانيون يكشفون أبرز العوارض الصحية ما بعد كورونا

٢٣/‏١٠/‏٢٠٢٠

علماء يابانيون يكشفون أبرز العوارض الصحية ما بعد كورونا

كشفت وسائل إعلام يابانية، اليوم الجمعة، عن أبرز ما توصل له الأطباء والعلماء اليابانيون فيما يخص الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وذكرت قناة NHK اليابانية نقلا عن العلماء، أن الاستنتاجات التي توصلوا إليها بشأن الإصابة بفيروس كورونا المستجد هي تساقط الشعر وضيق التنفس والشعور بالضعف لفترة طويلة.

وبحسب العلماء، تم التوصل إلى هذه النتائج بعد مراقبة المصابين بفيروس كورونا المستجد في المستشفى، حيث تبين بعد 4 أشهر من الشفاء أن أعراض ضيق التنفس بقيت عند 11% من الذين أصيبوا بالفيروس، بالإضافة إلى عوارض تبقى لكن بشكل أقل ومنها الضعف واضطرابات الشم، السعال واضطرابات في حاسة التذوق.

وأشار العلماء إلى أن الدراسة أظهرت عن تساقط للشعر عند المرضى بعد مرور شهرين من الإصابة بالفيروس.

ولاحظ العلماء أن أعراضًا مماثلة تظهر لدى أولئك الذين أصيبوا بإيبولا أو حمى الضنك، لكنهم يعترفون بأن هذا قد يرتبط أيضًا بالتجارب النفسية للمرضى الذين أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.