إعصار "إيوتا" يهدد أميركا الوسطى

١٦/‏١١/‏٢٠٢٠

إعصار "إيوتا" يهدد أميركا الوسطى

احتدت قوة الإعصار "إيوتا" بعد ظهر الأحد، فيما يواصل تقدمه باتجاه أميركا الوسطى، بحسب المركز الوطني الأميركي للأعاصير.

وحذر المركز من أن الإعصار قد يسبب أضرارا شديدة عندما يصبح من الفئة الرابعة مع اقترابه من البر الرئيسي لأميركا الوسطى في وقت متأخر يوم الاثنين، ومن نتائج "كارثية محتملة" للرياح في البلدين وفيضانات "مهددة للحياة".

ويهدد الإعصار، نيكاراغوا وهندوراس، بأمطار غزيرة ورياح عاتية مع زيادة قوته. وتحسبا لمرور الإعصار، أجلت السلطات في نيكاراغوا عددا من السكان على حدودها مع هندوراس.

ويأتي "إيوتا" بعد نحو أكثر من أسبوع من إعصار "إيتا" الذي تسبب في فيضانات وانهيارات طينية مميتة في أميركا الوسطى، وهو الإعصار الـ13 في موسم أعاصير، هذا العام، بمنطقة الأطلسي، مع العلم أنه في الموسم العادي لا تحدث سوى حوالي خمسة أو ستة أعاصير.