خبراء يكشفون فضل حليب الأم في مقاومة الرضع لكورونا

١٩/‏٢/‏٢٠٢١

خبراء يكشفون فضل حليب الأم في مقاومة الرضع لكورونا

أفاد معهد البحوث المركزي لعلم الأوبئة الروسي، أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عام واحد، الذين يتم تغذيتهم صناعيا، هم الأكثر إصابة بـ"كوفيد – 19".


وأرجع المعهد الروسي المختص ذلك إلى أن المكونات المناعية المحورية لا تصل إلى الأطفال عن طريق حليب الأم الطبيعي، كما أن أجسامهم لا تنتج بعد، ما يكفي من الأجسام المضادة الواقية

 

ويعتقد خبراء هذا المعهد الروسي التابع للهيئة الروسية المعنية بحماية حقوق المستهلك ورفاهية المواطن، أن أفضل حل للأم المصابة هو الانفصال عن الطفل مع الحفاظ على التغذية الطبيعية عن طريق نقل الحليب الطبيعي للطفل بطريقة غير مباشرة

 

ومع ذلك، وعلى الرغم من أن الأطفال ذوي التغذية الصناعية يتحملون "كوفيد -19" بصعوبة كبيرة، إلا أنهم ليسوا عرضة للإصابة بمتلازمة الالتهابات المتعددة، والتي يعدها علماء الأوبئة من أخطر مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا

 

وأظهرت دراسة أجراها معهد الأبحاث المركزي الروسي لعلم الأوبئة، أن حصة جميع الأطفال في روسيا تمثل ما نسبته 8 إلى 10٪ من حالات الإصابة بفيروس كورونا، وأن أكثرها شدة تلك التي تصيب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عام واحد والذين تتم تغذيتهم بطرقة صناعية.