القدس عاصمتنا الفلسطينية ومدينتنا العربية، وهويتنا الوطنية

١١/‏٦/‏٢٠٢٠

القدس عاصمتنا الفلسطينية ومدينتنا العربية، وهويتنا الوطنية

إن كانت مكة والمدينة هما العاصمة الدينية للمسلمين، وفيهما القبلة الثانية والحرمين الشريفين، فإن القدس وهي القبلة الأولى والحرم الثالث، فهي العاصمة السياسية للعرب والمسلمين، وهي كذلك للمسيحيين العرب، أهل المنطقة الأصلاء وسكان البلاد التاريخيين.


القدس هي علامة الصحة والعافية، وهي رمز العزة والكرامة، وهي عنوان السيادة والاستقلال، فنحن بخير ما كانت بخير، ونحن أحرارٌ ما كانت حرةً عزيزةً، ولكننا مهانون أذلةٌ ما كانت محتلة ومغتصبة.


فإن كنا نبحث عن العزة ونروم الكرامة، ونتطلع إلى المجد ونلتفت إلى فلنولي وجوهنا نحو القدس، ونتوجه إليها بقلوبنا ونحميها بسواعدنا، وندافع عنها بسلاحنا، ونحصنها بصدق إيماننا وعظيم قوتنا.


القدس عاصمتنا الفلسطينية ومدينتنا العربية، وهويتنا الوطنية


د. مصطفى يوسف اللداوي