ملك المغرب: عواقب الأزمة الصحية لفيروس كورونا ستكون قاسية

الخميس عند الساعة ١٠:١١

ملك المغرب: عواقب الأزمة الصحية لفيروس كورونا ستكون قاسية

لفت ملك ​المغرب​ ​محمد السادس​ الى إن عواقب ​الأزمة​ الصحية ل​فيروس كورونا​ المستجد، "ستكون قاسية".



ودعا ملك المغرب خلال خطاب بمناسبة عيد العرش الحادي والعشرين، المواطنين إلى الاستعداد لمواجهة كورونا في حال عودته في موجة ثانية، وذلك خوفا وحرصا منه على ​سلامة​ الجميع، مضيفا: "أقول بكل صدق إن عواقب هذه الأزمة الصحية ستكون قاسية، لمواصلة اليقظة، والمساندة والتضامن، والالتزام بالتدابير الإحترازية والوقائية، ووضع مخطط لنكون مجندين ومستعدين، خاصة أمام التراخي الذي لاحظناه مؤخرا".


وأوضح أن عمل بلاده لا يقتصر على مواجهة هذا الوباء فحسب، وإنما يهدف أيضا إلى معالجة انعكاساته الاجتماعية و​الاقتصاد​ية، ضمن منظور مستقبلي شامل، يستخلص الدروس من هذه المرحلة والاستفادة منها.


وأعلن ​العاهل المغربي​ عن خطة لضخ 120 مليار درهم (12.8 مليار ​دولار​) في الاقتصاد المغربي لإنعاشه من ​الآثار​ السلبية الناجمة عن جائحة كورونا.


وأضاف أنه قرر إنشاء "صندوق للاستثمار الاستراتيجي مهمته دعم الأنشطة الإنتاجية ومواكبة وتمويل المشاريع الاستثمارية الكبرى بين القطاعين العام والخاص في مختلف المجالات"، مشيرا إلى أن هذا الصندوق "يجب أن يرتكز بالإضافة إلى مساهمة ​الدولة​ على تنسيق وعقلنة الصناديق التمويلية".


ودعا "​الحكومة​ والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين للانخراط فيها بكل فعالية ومسؤولية في إطار تعاقد وطني بناء يكون في مستوى تحديات المرحلة وانتظارات المغاربة".